أسلوب جديد تتبعه روسيا من أجل تعلّم لغتها في سوريا

تاريخ النشر: 2019-02-08 07:42
قال المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم الروسية (ستانيسلاف غابونينكو) إن "شبكة مراكز التعليم المفتوح باللغة الروسية، ستظهر في سوريا خلال الأعوام ما بين 2019 و2025".

وأضاف، أنه "من خلال الاتفاق مع وزارة التعليم السورية، سيتم تنظيم دراسة اللغة الروسية في المؤسسات التعليمية الرسمية بين عامي 2019 و2021"، بحسب موقع (روسيا اليوم).

وأوضح (غابونينكو ) أن "وزارة التعليم الروسية تخطط لفتح دروس مباشرة عبر الانترنت للمعلمين السوريين، إضافة إلى دورات تدريبية للعاملين في المهن الصناعية".

وبيّن المتحدث الروسي، أن "المشروع يأتي ضمن خطط الوزارة لتوفير الكوادر والمناهج لتعليم اللغة الروسية للأعوام 2019-2025، حيث ستطرح مناقصة للهيئات والشركات الراغبة في إنشاء وتطوير سلسلة مراكز للتعليم المفتوح، ولتعليم اللغة الروسية في سوريا".

وبدأت وزارة التربية التابعة لنظام الأسد بإدراج اللغة الروسية في مناهجها للتلاميذ والطلاب في المدارس منذ بداية العام الدراسي 2015 – 2016.

يشار إلى أنه تم افتتاح قسما لتعليم اللغة الروسية وآدابها، في تشرين الثاني من العام 2014 في جامعة دمشق بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ، كما دشنت الكلية مبنى جديداً لقسم اللغة الروسية في أيلول الماضي.

وكانت أول دفعة، والبالغ عددها 17 طالباً، تخرجت من قسم تعليم اللغة الروسية في كلية الآداب والعلوم الإنسانية في تشرين الأول الماضي.