العثور على طفل سوري مشنوق في أحد مخيمات اللجوء بلبنان

أورينت نت - متابعة
تاريخ النشر: 2019-02-08 12:55
أفادت وسائل إعلام لبنانية (الجمعة) أن طفلاً سورياً وجد مشنوقاً في أحد مخيمات اللجوء، في حين غرقت طفلة سورية لم تتجاوز الثالثة من عمرها في أحد الأنهار بمنطقة زحلة، وما زالت عمليات البحث جارية عنها حتى اللحظة.

وقالت "الوكالة الوطنية للاعلام" في مرجعيون، إنه عثر على الطفل السوري (م. ح - 12 عاما) مشنوقاً بواسطة حبل معلق في خيمة في مخيم مرج الخوخ للنازحين السوريين في ابل السقي، وقد تم نقله إلى مستشفى مرجعيون الحكومي؛ ولكنه ما لبث أن فارق الحياة.

وبحسب المصدر نفسه، فإن فرق البحث والانقاذ في الدفاع المدني اللبناني، تقوم بالبحث في مجرى نهر الفيضا عن الطفلة السورية (آية مهنا الصبح احمد - 3 سنوات) من مخيمات النازحين في بلدة الفيضا التابعة لقضاء زحلة، والمفقودة منذ ساعات الصباح أمس الخميس.

وتأتي حادثة غرق الطفلة بعد قرابة ثلاثة أسابيع من عملية غرق مشابهة أودت بحياة طفلة وشقيقها، حيث قضى كل من (فرح عبد الرزاق العزو - 7 أعوام) وشقيقها (ماهر - 21 سنة) غرقاً في منطقة العاقبية التابعة لمدينة صيدا اللبنانية، بعد أن جرفت السيول الطفلة (فرح) وحاول شقيقها إنقاذها بإلقاء نفسه في السيل، إلا أنه لم يتمكن من إنقاذ شقيقته ليغرق هو الآخر إلى جانبها.


إقرأ أيضاً