قتلى من عائلة واحدة بقصف "لميليشيا أسد" على ريف إدلب

تاريخ النشر: 2019-02-09 15:44
قتلت ميليشيا أسد الطائفية 4 مدنيين، وجرحت عددا آخر، جراء قصفها براجمات الصواريخ وقذائف الهاون على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب.

وقال مراسل "أورينت"، "إن ميليشيا أسد الطائفية المتمركزة في منطقة "تل القبيبات" بريف حماة الشمالي قصفت (السبت) الحي الشمالي في مدينة خان شيخون براجمات الصواريخ وقذائف الهاون، ما أدى إلى مقتل أربعة مدنيين من عائلة واحدة.

وأضاف، أن القتلى الأربعة هم رجل وزوجته وطفلان، أحدهما ابنا للرجل القتيل والآخر حفيده.

وفي ريف إدلب الجنوبي أيضا، أصيبت امرأة وطفلها بقصف لميليشا أسد على بلدة تلمنس، بحسب مراسل أورينت.

وتواصل ميليشيا أسد خرقها اتفاقية "سوتشي" لوقف إطلاق النار بمنطقة "خفض التوتر" في محافظة إدلب والأرياف المحررة في حماه وحلب واللاذقية.

ووثقت المؤسسة السورية للدراسات وأبحاث الرأي العام،  400 خرق لميليشيا أسد الطائفية لاتفاق" سوتشي" في إدلب، أسفر عنها 69 قتيلا، بينهم 44 مدنيا، من ضمنهم 7 نساء و10 أطفال، وذلك خلال قرابة أربعة أشهر ونصف فقط، أي منذ توقيع الاتفاق في أيلول الماضي، وحتى 31/كانون الثاني من العام الجاري.

يشار إلى أنّ الرئيسين التركي (رجب طيب أردوغان) والروسي (فلاديمير بوتين) توصلا في 17 أيلول الماضي، عقب مباحثات ثنائية، إلى اتفاق لإقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق ميليشيا أسد الطائفية، ومناطق الفصائل المقاتلة في إدلب ومناطق أخرى من أرياف حماة وحلب.

إقرأ أيضاً