لاجئ سوري يشنق شقيقه في لبنان.. ما القصة؟

تاريخ النشر: 2019-02-10 11:44
أفادت وسائل إعلام لبنانية أن شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي أوقفت في مرجعيون حاصبيا، سورياً اعترف بقيامه بشنق شقيقه عمداً.

وبحسب موقع (LBC) أظهرت التحقيقات بجريمة مقتل السوري (مروان ح). بأن شقيقه البالغ من العمر 18 عاما هو من ارتكب الجريمة. وقد اعترف (ياسر ح) بقيامه بشنق شقيقه عمدا نتيجة خلافات عائلية سابقة، وقام بتمثيل الجريمة. 

وكان عُثر على الحسن (12 عاما) مشنوقا بواسطة حبل معلق في خيمة في مخيم مرج الخوخ للاجئين السوريين في ابل السقي.

وبناء لإشارة القضاء المختص تم تسليمه الى مكتب المعلومات في صيدا، وفق وسائل إعلام لبنانية. بدورها ذكرت صفحات سورية أن عائلة الطفل القتيل تنحدر من بلدة أبو الظهور بريف إدلب.


إقرأ أيضاً