مقتل 8 عناصر لميليشيا أسد في المنطقة العازلة بريف حماة

تاريخ النشر: 2019-03-08 21:21
أكد مراسل أورينت أن 8 عناصر من ميليشيا أسد الطائفية لقوا مصرعهم، مساء اليوم الجمعة، إثر تعرضهم لعدد من الانفجارات بعد دخولهم إلى حقل ألغام في المنطقة العازلة ببلدة السرمانية شمال غربي حماة.

وقال المراسل، " إن العناصر الثمانية كانوا يحاولون التسلل إلى نقطة تمركز الفصائل المقاتلة في المنطقة العازلة، إلا أنهم وقعوا في حقل الألغام، ما أدى إلى مقتلهم جميعا".

وأضاف، "تلا ذلك قصف مكثف لميليشيا أسد على المنطقة في محاولة منها لسحب عناصرها القتلى"، مشيرا إلى أنه لم يتم معرفة ما إذا ما تمكنوا من سحب العناصر أم لا حتى الآن.

تصعيد متواصل
ومنذ حوالي شهر صعدّت ميليشيا أسد وما تزال من قصفها على ريفي إدلب وحماة، في الأيام الماضية، ما أدى إلى مقتل عشرات المدنيين، بحسب ما وثق "الدفاع المدني" والمكاتب الإعلامية العاملة في المنطقة.

ويعتبر قصف ميليشيا أسد خرقًا لاتفاق “سوتشي”، الموقع بين روسيا وتركيا، في أيلول الماضي، والقاضي بإنشاء منطقة منزوعة السلاح بين النظام السوري والمعارضة ووقف شامل لإطلاق النار.

يشار إلى أنّ الرئيسين التركي والروسي توصلا في 17 أيلول الماضي، عقب مباحثات ثنائية، في منتجع "سوتشي" الروسي إلى اتفاق لإقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق ميليشيا أسد الطائفية، ومناطق الفصائل المقاتلة في إدلب ومناطق أخرى من أرياف حماة وحلب.

إقرأ أيضاً