أردوغان يوضح علاقة صفقة شراء "إس 400" الروسية بسوريا

تاريخ النشر: 2019-03-10 08:35
أوضح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، علاقة شراء بلاده منظومة إس-400 الصاروخية من روسيا، بالتطورات الحاصلة في سوريا.

وقال الرئيس التركي، أمس السبت، في كلمة له بالملتقى السنوي الخامس لوقف "شباب تركيا" (منصة شبابية مستقلة)، بولاية ديار بكر، إنّ شراء بلاده منظومة إس-400 الصاروخية من روسيا "لا علاقة له من قريب أو بعيد بأمن الولايات المتحدة، أو حلف الناتو أو صفقة مقاتلات إف-35".


تحركات تركية
وأضاف أردوغان أن "الأمر لا يتعلق بشرائنا المنظومة، بل بحرية تحركات تركيا في المنطقة، وعلى رأسها سوريا"، مضيفاً أن "سبب شراء منظومة إس-400 واضح تمامًا، وكذلك الطريقة التي سنستخدمها بها".


وأكد أردوغان أنّ بلاده ستستكمل الصفقة مع موسكو "باتباع سبيل المنطق والمصالح المشتركة".

يشار أن البنتاغون قال، الجمعة، إنه في حال اشترت أنقرة منظومة "إس-400" الصاروخية من روسيا، فإنها لن تحصل مقاتلات "إف-35" ومنظومة "باتريوت" الأمريكيتين.

 تزويد تركيا بمقاتلات "إف 35"
بدوره قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إن تلويح واشنطن بالامتناع عن تزويد بلاده بمقاتلات "إف 35" التي تشارك في تصنيعها، "يتنافى مع القانون والمنطق"، خصوصا في وقت يتلقى فيه الطيارون والتقنيون والضباط الأتراك تدريبات على تشغيلها في الولايات المتحدة.

وقبل أيام، شدّد رئيس القيادة الأوروبية للجيش الأمريكي، القائد الأعلى لقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو)، الجنرال كورتيس سكاباروتي، على ضرورة عدم إعطاء تركيا طائرات "إف-35"، حال مضيها قدما في شراء المنظومة الروسية.

وفي مقابلة متلفزة، انتقد الرئيس التركي، بشدة، تصريحات سكاباروتي. معربا عن استيائه لازدواجية الدول التي تطالب أنقرة بعدم إكمال الصفقة، وصمتها حيال دول أخرى تمتلك منظومة "إس- 300" الدفاعية، مثل اليونان وبلغاريا وسلوفاكيا.

إقرأ أيضاً