شاهد ما فعلته الشرطة الألمانية بمتظاهر بصق على صورة بشار الأسد (فيديو)

تاريخ النشر: 2019-03-17 15:23
حاول لاجئ سوري يحمل صورة لبشار الأسد مع عدد من المؤيدين، اقتحام مظاهرة نظمها سوريون ثوريون ومعارضون للنظام، بمناسبة الذكرى الثامنة لانطلاقة الثورة السورية، في العاصمة الألمانية برلين، ما أدى إلى حدوث عراك بين الطرفين.

تفاصيل الحادثة
وقال الصحفي محمد الشيخ علي لأورينت نت ، "إن مؤيدا سوريا يحمل صورة لبشار الأسد ويرافقه حوالي عشرين شخصا معظمهم غير سوريين حاولوا الإساءة لمظاهرة نظمها معارضون سوريون اليوم الأحد بمناسبة ذكرى الثورة، الأمر الذي دفع الشرطة الألمانية للتدخل على الفور ومنع الاشتباك".

وأضاف، "إن الشرطة ألقت القبض على أحد المتظاهرين ومنعته من ضرب الشاب الذي يحمل صورة الأسد، لكن المتظاهر تمكن من الحصول على الصورة ودهسها بقدمه وبصق عليها".

وأوضح الصحفي ، أن الشرطة الألمانية أطلقت سراح المتظاهر بعد أن أبعدت الشاب المؤيد (الشبيح)، ورفاقه ومنعتهم من إحداث الشغب في المنطقة لأنهم لا يملكون ترخيصا للتجمع، في حين استمرت المظاهرة بشكل طبيعي لأنها تحمل رخصة من السلطات.

يشار إلى أن التجمع المؤيد المناهض للثورة لايضم سوى ثلاث سوريين والعشرين الأخرين هم من الروس والألمان المنتمين لـ"حزب ألمانيا البديل" المتطرف الذي يطالب بإعادة اللاجئين السورين إلى  نظام الأسد، بحسب شهود من المتظاهرين.

إقرأ أيضاً