رقم صادم.. مسؤول في حكومة الأسد يكشف حجم خسائر قطاع النفط
google_ad_client = "ca-pub-2697483239283649"; google_ad_slot = "1759412872"; google_ad_width = 970; google_ad_height = 90;

"رقم صادم".. مسؤول في حكومة الأسد يكشف حجم خسائر قطاع النفط

تاريخ النشر: 2019-04-10 12:46
قال وزير النفط في حكومة الأسد علي غانم، إن الخسائر المالية لقطاع النفط في سوريا تجاوزت 74 مليار دولار أي ما يزيد عن 23 ترليون ليرة سورية.

وأضاف غانم في مقابلة على التلفزيون السوري التابع للنظام، أن القطاع النفطي في سوريا سجل خسائر مالية كبيرة جداً خلال "الأزمة الحالية"، على حد قوله.

وأشار إلى أن حاجة البلاد يومياً تقدر بنحو 100 إلى 136 ألف برميل ما يجبر حكومة الأسد على عملية الاستيراد لتلبية حاجة السوق المحلية. وأكد أن هذا الأمر مكلف جداً حيث تقدر فاتورته بنحو 9 مليون دولار يومياً.

ازدحام خانق
وكان موقع "هاشتاغ سوريا" الموالي تحدث يوم الجمعة الماضي، عن قرب صدور قرار بتقليص كمية الدعم الذي تقدمه حكومة الأسد للبنزين بمقدار النصف، ما تسبب بازدحام خانق على محطات الوقود، ودفع وزارة النفط في حكومة الأسد لمهاجمة الموقع واتهمته بالوقوف خلف الازدحام.

يشار إلى أن المناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد تشهد أزمة اقتصادية غير مسبوقة مرتبطة بفقدان الغاز والكهرباء والمحروقات، رغم استعادته السيطرة على معظم حقول النفط التي كان يسيطر عليها داعش، ما أدى لحالة من الاحتقان الشعبي وصلت للموالين.

إقرأ أيضاً

google_ad_client = "ca-pub-2697483239283649"; google_ad_slot = "1759412872"; google_ad_width = 970; google_ad_height = 90;