مطرب موال للأسد يهاجم منتقدي أزمة المحروقات ويُهدّد بأغنية تشبيحية

تاريخ النشر: 2019-04-18 08:27
هاجم مطرب موال لنظام الأسد، منتقدي أزمة النقص الكبير في المحروقات التي تعصف بمناطق ميليشيا أسد الطائفية، وهدد هؤلاء بإنتاج أغنية تشبيحية ضدهم، في وقت تعيش فيه مناطق ميليشيا أسد أزمة خانقة ونقصاً في المحروقات، وسط تجمع طوابير السيارات أمام محطات الوقود لأيام من أجل الحصول على كمية من المحروقات خصصتها حكومة الأسد للمركبات.

أغنية تشبيحية
وكتب المطرب شادي أسود صاحب أغنية "نحن رجالك بشار"، على صفحته الشخصية: "يا جماعه الوطن والوطنيين .. والمزاودة الوطنية والتوطين والتخوين نشالله مبسوطين .. مو انا الي بترك البلد بعد ٨سنين .. مو انا الي بتركه كرمال البنزين .. انا اذا بتركه فقط كرمال هالي جايين ... فاشلين وحقودين واغبياء ومايعين .. وحمير ومفكرين حالهن فهمانين ... وصلت ولا اعمللكن غنية اسمها ... عر... وعاهرات وعاملين حالكن وطنيييين.. ولو صاححلكن تسافرو ... كنتو اول المسافرين... ومابعتب عاللي برا وعم يحكو ومنفعلين .. عتبي عالي كنا مفكرينو ابن بلد وبيقدر الوطنيين... وتفه على اصلك واصلو طالما غبي ومابتعرف انا مين".




دفع دراجات الشرطة
وما تزال أزمة المحروقات تتفاقم في المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد الطائفية، لا سيما العاصمة دمشق، حيث لم تعد المؤسسات والوزارات التابعة لحكومة الأسد قادرة على تأمين البنزين لعناصرها ووسائل النقل التي تملكها.

وأظهرت صور تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي عناصر شرطة مرور تابعين لوزارة داخلية النظام وهم يستعينون ببعض الأشخاص لدفعهم مع دراجاتهم النارية باتجاه إحدى محطات الوقود بعد أن فرغت من البنزين. كما أظهرت صورة أخرى، استعانة شرطي بسيارة بيك آب مدنية من أجل نقله مع دراجته النارية الفارغة من البنزين.

يشار إلى أن حكومة الأسد، أعلنت عن إجراءات جديدة نصت على السماح بتعبئة 20 ليتراً كل خمسة أيام بدلاً من يومين في محاولة للتخفيف من الاختناقات، كما أعلن مدير المكتب الصحفي لوزارة النفط في حكومة الأسد عن قرب افتتاح محطات بنزين أوكتان 95 بسعر 600 ليرة لليتر الواحد وسط دمشق.

تشبيح سابق
وكان أسود في شباط الماضي هاجم طريقة تطبيق حكومة الأسد "نظام البطاقة الذكية" المُخصصة لشراء محروقات السيارات والتدفئة في مناطق ميليشيا أسد الطائفية.

واعتبر المطرب شادي أسود، أن تخصيص حكومة النظام للمواطن مقدار 200 لتر بنزين غير كافية وغير منطقية قائلاً: "مين الفيثاغورس اللي حط هي النظرية أنو 200 لتر بنزين بالشهر تكفيك روحه رجعه".


وأضاف "أسود" في تسجيل نشره على صفحته الشخصية في فيسبوك "نحن مالنا غنم..وضد أنو تستعملونا غنم (...) وإذا وصلتوا لمرحلة انكن تضغطوا علينا انو نبطل نسافر.. أنتوا ح تخلونا نسافر".

إقرأ أيضاً