ميليشيا الدفاع الوطني تنحر عائلة في الميادين بديرالزور

تاريخ النشر: 2019-04-20 09:15
نقلت شبكة "ديرالزور24" عن مصادر محلية لم تسمها، أن ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لنظام الأسد، أعدمت عائلة راعي أغنام في بادية مدينة الميادين بريف ديرالزور الشرقي.

وأشارت المصادر إلى أن العائلة التي أعدمتها ميليشيا الدفاع الوطني مؤلفة من ثلاثة رجال وسيدة، موضحة أنه تم إعدامهم ذبحاً بالسكين.

ونوهت إلى أنه لم يتم معرفة السبب المباشر لإعدام العائلة، مشيرة إلى أن الميليشيا قامت بالتمثيل في جثثهم.

عمليات قتل
وسبق أن أقدمت ميليشيا الدفاع الوطني على تنفيذ عمليات قتل مشابهة خلال سيطرة ميليشيا أسد الطائفية على ريف ديرالزور الشرقي.

يذكر أن "الدفاع الوطني" المساندة لميليشيا أسد الطائفية عمل خلال السنوات الماضية على ممارسة عمليات القتل و"التعفيش" وسرقة ممتلكات المدنيين في المناطق التي يسيطر عليها النظام.

إقرأ أيضاً