سريلانكا: جماعة مسلحة محلية مسؤولية عن هجمات أمس

تاريخ النشر: 2019-04-22 14:19
حمّلت حكومة سريلانكا، الإثنين، جماعة مسلحة محلية، مسؤولية الهجمات الإرهابية التي استهدفت، قبل يوم، كنائس وفنادق بالبلاد.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده وزير الصحة السريلانكي، راجيتا سيناراتني، في كولومبو، كبرى مدن البلاد.

ونقلت وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية عن سيناراتني قوله إن جماعة مسلحة محلية تسمى (جماعة التوحيد الوطنية)، هي المسؤولة عن الهجمات الانتحارية التي وقعت الأحد.

 ارتباطات خارجية
وأضاف أن الانتحاريين السبعة الذين نفذوا الهجمات المتزامنة على 3 كنائس و3 فنادق فاخرة في العاصمة كولومبو وحولها، هم مواطنون سريلانكيون. ولم يستبعد الوزير وجود ارتباطات خارجية للجماعة المسلحة رغم أنها محلية.

والأحد، أسفرت ثماني هجمات بسريلانكا، عن مقتل ما لا يقل عن 290 شخصا وإصابة أكثر من 500 آخرين، وفق الشرطة المحلية.

وتزامنت الهجمات مع احتفالات المسيحيين بـ"عيد الفصح" في سريلانكا التي تعتبر دولة ذات غالبية بوذية، فيما يبلغ عدد المسيحيين الكاثوليك فيها 1.2 مليون، من إجمالي سكان البلاد المقدر بـ21 مليونا. 

المصدر: الأناضول

إقرأ أيضاً