جعجع يكشف عن أعداد اللبنانيين في سجون الأسد.. هذا ما طالب به

تاريخ النشر: 2019-05-06 11:50
أكد رئيس حزب "القوات اللبنانية"، سمير جعجع، وجود 600 لبناني في سجون نظام الأسد، مشيراً إلى أنه سيواصل الضغط والمنادات على الحكومة اللبنانية من أجل العمل على حل قضية المفقودين والأسرى اللبنانيين في سجون نظام الأسد وطرحها أمام المراجع العربية والدولية لمعرفة مصير هؤلاء.

600 لبناني في سجون الأسد
 وقال جعجع خلال عشاء أقامته له منسقية زحلة، "منطقتا زحلة وطرابلس هما أكثر من عانى في حقبة الوجود السوري في لبنان ونحن لدينا 300 أسير لبناني في السجون السورية موثقين بشكل رسمي كما لدينا 300 حالة أخرى موثقة وإنما بشكل غير رسمي عبر بعض الجمعيات المحلية والعالمية التي تعنى بقضايا الأسرى"، وفق صحيفة "النهار".

وخاطب جعجع من سماهم أصدقاء نظام الأسد، وحثهم لمعرفة مصير هؤلاء اللبنانيين، مذكراً إياهم بحادثة إعادة نظام الأسد قبل أسابيع جثة عسكري إسرائيلي سقط في الحرب منذ العام 1982، قائلاً: "كيف يمكنكم بعد اليوم التباهي بهذه الصداقة في الوقت الذي وصل الدرك بهذا النظام إلى إعادة جثة عسكري إسرائيلي ولم يعط حتى اليوم مجرد إجابة تتعلق بمصير 600 لبناني هم من عداد إما المفقودين أو الأسرى عنده؟ جل ما هو مطلوب ولأسباب إنسانية بحتة معرفة مصير هؤلاء".

 وأضاف "عندما نتكلم عن مفقودين وأسرى، لا نتكلم عن لوائح وهمية إنما حالات موثقة بعضها تم اعتقال أصحابها من أجهزة المخابرات التابعة لنظام الأسد فيما البعض الثاني تمكن ذوو أصحابها من زيارتهم في السجون في سوريا، أما البعض الثالث فذوو أصحابها دفعوا الكثير من الرشاوى بعد تلقيهم وعودا بإطلاق سراح أقربائهم".

إقرأ أيضاً