هكذا انتقمت امرأة في ريف دمشق من رجل وعدها بالزواج ثم أخلف

تاريخ النشر: 2019-05-15 08:57
ذكرت وسائل إعلام محلية بأن امرأة في منطقة معربا بريف دمشق أقدمت على خطف طفل من أمام منزله انتقاماً من والده الذي وعدها بالزواج ولم ينفذ وعده.

ونقل موقع "مراسلون" عن صفحة "الشرطة" التابعة لوزارة داخلية نظام الأسد تفاصيل الحادثة، مبينا أن المدعوة ( خ – ح ) تقدمت بشكوى قبل يومين لمديرية منطقة التل في ريف دمشق، بعد إقدام مجهولين على خطف ابنها عبد الرحمن من أمام منزلها في معربا.

وأضاف أن الجهات المختصة باشرت البحث عن الطفل البالغ من العمر سنتين ونصف، وتم الاشتباه برجل وامرأة هما ( ن – ع ) وولدها ( ع – ب ) وتم القبض عليهما.

الانتقام 
واعترف المتهمان خلال التحقيق معهما ومواجهتهما بالأدلة بأنهما قاما بالتخطيط للعملية وخطفا الطفل وأخذاه إلى منطقة برزة في دمشق . كما اعترفت المدعوة ( ن – ع ) أن سبب خطفها للطفل هو الانتقام من والده الذي وعدها بالزواج ولم ينفذ وعده .

وأكد الموقع أنه تم إحضار الطفل وتسليمه لذويه وتنظيم ضبط بحق الخاطفين وإحالتهما إلى القضاء.

يشار إلى أن المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد تشهد بشكل متكرر حالات خطف وسرقة وقتل من قبل عدد من العصابات بسبب الفلتان الأمني.

إقرأ أيضاً