وفاة امرأة خلال إسعافها من مخيم الركبان لإجراء عملية ولادة
google_ad_client = "ca-pub-2697483239283649"; google_ad_slot = "1759412872"; google_ad_width = 970; google_ad_height = 90;

وفاة امرأة خلال إسعافها من مخيم الركبان لإجراء عملية ولادة

تاريخ النشر: 2019-06-06 08:34
أفادت شبكات محلية، بوفاة امرأة داخل مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية، والمحاصر من قبل ميليشيا أسد الطائفية، وذلك في وقت غادر فيه أكثر من سبعة آلاف شخص من المخيم خلال الشهر الماضي، نتيجة نقص الرعاية الطبية والخدمات.

حالة ولادة
وأوضحت مجموعة "ناشطو الخبر السوري"، أن السيدة سحر محمد الكوس، توفيت بعد إسعافها لنقطة شام الطبية لإجراء عملية ولادة، لكنها تعرضت لانخفاض ضغط الدم ما تسبب باحتشاء بالعضلة القلبية لديها مما أودى بحياتها وحياة جنينها.

يشار إلى أن كادر النقطة الطبية أبلغ الجانب الأردني لضرورة إسعاف الامرأة، بشكل عاجل وكان الرد بالرفض بسبب إجازة العيد وفق ما نقلت المجموعة.

ويعاني أهالي مخيم الركبان من حصار مطبق تفرضه عليهم ميليشيا أسد الطائفية، وروسيا، حيث يمنعون دخول المواد الغذائية والصحية إليه، إذ يشهد المخيم حالات وفاة عديدة وخاصة من الأطفال نتيجة نقص الأدوية والرعاية الطبية.

ويعيش سكان المخيم ظروفا إنسانية صعبة خصوصا منذ عام 2016، بعدما أغلق الأردن حدوده مع سوريا معلنا المنطقة منطقة عسكرية، ويضاف إلى ذلك الحصار المطبق الذي يفرضه نظام الأسد وحليفاه الروسي والإيراني على قاطني المخيم لإجبارهم على العودة إلى مناطق سيطرتهم.

وكان اجتماع عقده، في وقت سابق، ممثلون عن روسيا وميليشيا أسد، مع عدد من شخصيات المخيم للتفاوض بين الطرفين، حيث رفض الممثلون مغادرة أولئك الأشخاص الـ 100 إلى الشمال السوري، بينما فرضوا عليهم إنشاء مراكز تُؤويهم في القريتين وتقديم مساعدات إنسانية لهم هناك إذا ما أرادوا الخروج.

إقرأ أيضاً

google_ad_client = "ca-pub-2697483239283649"; google_ad_slot = "1759412872"; google_ad_width = 970; google_ad_height = 90;