واشنطن بوست تتحدث عن حظوظ مرشحة الرئاسة الداعمة للأسد في الانتخابات الأمريكية

"واشنطن بوست" تتحدث عن حظوظ مرشحة الرئاسة الداعمة للأسد في الانتخابات الأمريكية

أورينت نت - ترجمة: جلال خياط
تاريخ النشر: 2019-08-04 09:40
قال جوش روغين الكاتب والصحفي في صحيفة واشنطن بوست إن عضو الكونغرس والمرشحة الرئاسية تولسي غابارد التي التقت ببشار الأسد في كانون الثاني 2017 لا يمكن أن تنجح بالوصول إلى رئاسة الولايات المتحدة.

وكانت غابارد قد قامت بجولة في حلب التي حولها النظام إلى أنقاض خلال زيارتها إلى سوريا حيث قابلت مسؤولين في النظام إلى جانب بشار الأسد، وقالت حينها إن الأسد خيار أفضل لسوريا من "الإرهابيين".

وتتجاهل غابارد عمداً ذكر الجولات الأخرى المتعلقة بسوريا، حيث زارت في حزيران 2015، الحدود السورية التركية بصحبة مجموعة من المشرعين الأمريكيين. والتقت بزعماء من المعارضة، وقابلت ضحايا الأسد الذي هربوا من القصف الممارس عليهم، كما التقت حينها بأفراد من الخوذ البيضاء إلا أن تركيز غابارد ينصب فقط على دعم السردية التي يسوقها الأسد لنفسه.

تروج للنظام بشكل أعمى
وتروي غابارد الصراع في سوريا بمنظور غريب جداً، حيث تقول إن الولايات المتحدة سلحت الإرهابيين لتغيير النظام وهذا فجر أزمة إنسانية لا توصف مع العلم إنها تعلم الحقيقة التي لا تخفى على أحد حيث استمعت بنفسها إلى شهادات الأطفال الذين تشوهوا بسبب القاتل الحقيقي، نظام الأسد إلا انها اختارت ببساطة تجاهلهم.


وقال معاذ مصطفى، المدير التنفيذي لمجموعة العمل السورية للطوارئ، والذي رافق غابارد في رحلتها عام 2015 إنها "تشبه الروس والإيرانيين ونظام الأسد، حيث ترى تولسي الشعب السوري الذي يكافح من أجل الكرامة، مجموعة من الإرهابيين، وذلك على الرغم من كل الحقائق التي أمامها".
وقالت كاميلا هاريس، المرشحة الرئاسية وعضو الكونغرس، إنه لا يمكن لأحد أخذ غابارد على محمل الجد، وذلك بسبب انحيازها إلى نظام الأسد، وبسبب سجلها الطويل في الدفاع عنه، ونقل ادعاءاته كالببغاء. وأضافت في حديث أجرته معها شبكة سي إن إن "لطالما ظهرت على إنها مدافعاً عن الأسد".


مع ذلك، يجب أخذها على محمل الجد، فهي وعلى الرغم من فرصها القليلة للوصول لرئاسة الولايات المتحدة، إلا أنها تروج لسردية غير أخلاقية فيما يتعلق بالأحداث في سوريا.

تناور لحماية الأسد
يجمع معظم المرشحين الرئاسيين من الحزب الديمقراطي على ضرورة إنهاء الحروب التي يبدو إنها بلا نهاية إلا إن غابارد تكافح باستمرار للاعتراف بالأسد، والذي يعد واحد من أسوأ مجرمي الحرب في التاريخ.


وتقول كذلك إن الولايات المتحدة، وليس الأسد، هي المسؤولة عن الموت والدمار في سوريا. بل وتذهب لأكثر من ذلك، حيث ترى أن وأن الغارات الجوية الروسية على المدنيين تستحق الثناء وأن الجهود لحماية المدنيين، هي جهود خاطئة، وعلى الولايات المتحدة الوقوف إلى جانب الأسد.
ورداً على تعليق هاريس وصفت غابارد فظائع الأسد بـ "أخطاء" قبل أن تقول في النهاية إنها لا تعارض فكرة أن يكون مذنباً في القتل والتعذيب. ولكنها سرعان ما اتهمت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمساعدة تنظيم القاعدة في إدلب. رد حينها مذيع البرنامج قائلاً "هذه النقطة تبدو وكأنها ضمن الطرح الذي يقوله نظام الأسد!".


مول رحلة غابارد في 2017 أعضاء من الحزب القومي الاشتراكي اللبناني المقرب من نظام الأسد، في تلك الرحلة التقت بـ "المعارضة" التي يوافق عليها النظام وقالت الشخصيات المعارضة حينها إنها ضد الثوار.

خطة غابارد لدعم الأسد وروسيا علانية كارثة استراتيجية للولايات المتحدة وخيانة لكل المبادئ الامريكية التي ترفض الفظائع الجماعية، ولذلك يجب على الناخبين أن يقولوا لا بصراحة لترشحها وعليهم كذلك كشف كل محاولاتها للاختباء وراء القيم التقدمية التي تحاول طرحها.


للاطلاع على التقرير من المصدر

إقرأ أيضاً

البيت الأبيض: تركيا ستبدأ قريبا عملية عسكرية في سوريا وقواتنا لن تشارك بها .القوات الأمريكية تنسحب من نقاط تتمركز فيها قرب الحدود السورية التركية.أردوغان: انسحاب القوات الأمريكية شرق الفرات بدأ بعد مكالمتي مع ترامب.الرئاسة التركية: لا نطمع بأراضي أحد و إنشاء المنطقة الآمنة في سوريا هدفه عودة اللاجئين .الخارجية التركية: عازمون على تطهير حدودنا مع سوريا من الإرهاب وضمان أمننا.ميليشيا قسد: القوات الأمريكية لم تف بالتزاماتها وتركت المنطقة لساحة حرب.مصادر محلية: تخبط بصفوف "قسد" شرق الفرات وبدء الانشقاقات عنها في تل أبيض.مسؤول أممي: أعددنا خطة طارئة تحسبا لحركة نزوح من شمال شرق سوريا .قصف مدفعي وصاروخي جديد لميليشيا أسد جنوب إدلب يوقع جرحى مدنيين.أورينت الإنسانية تطلق حملة لمساعدة النازحين شمال سوريا مع اقتراب الشتاء.فصيل محلي في السويداء يحاصر مقرا لميليشيا أسد للمطالبة بالكشف على مصير أحد المعتقلين .شبكات إعلامية: 3 قتلى باغتيالات جديدة في محافظة درعا.15 قتيلا في اشتباكات بين قوات أمن حكومة بغداد ومحتجين بمدينة الصدر.حكومة بغداد تقر أنها استخدمت القوة المفرطة أثناء مواجهة المتظاهرين .يمكنكم مشاهدة أورينت على الترددات التالية:.نايل سات: 11603 - أفقي - 5/6 - 27500.هوت بيرد: 11747 - أفقي - 3/4 - 27500.يمكنكم الاستماع لراديو أورينت على الترددات التالية:.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8