ما حقيقة المساعدات الغذائية الروسية لأهالي الغوطة الشرقية؟

ما حقيقة المساعدات الغذائية الروسية لأهالي الغوطة الشرقية؟

أورينت نت- غياث الذهبي
تاريخ النشر: 2019-08-28 10:10
كشف مصدر خاص من داخل الغوطة الشرقية أن المساعدات التي قدمها الاحتلال الروسي للسكان خلال اليومين الماضيين نصفها من الماء والنصف الآخر غير صالح للاستهلاك البشري بسبب "التسوس".

وكان أعلن ما يسمى بمركز "المصالحة" الروسي في سوريا، أن القوات الروسية وزعت أكثر 3.5 أطنان من المساعدات الإنسانية على سكان الغوطة الشرقية منذ مطلع هذا الأسبوع.

وزعم ممثل المركز، "سيرغي دوبروفين" في تصريحات نقلتها وكالة "سبوتنيك" أن المساعدات الإنسانية تشمل الأرز والسكر والشاي والحليب المكثف والدقيق وبعض الاحتياجات الإنسانية الأخرى، إضافة إلى تقديم رعاية صحية أيضًا للسكان، عبر سيارات متنقلة.

مزاعم وادعاءات
 وفنّد مصدر خاص من داخل الغوطة الشرقية طلب عدم ذكر اسمه خشية الاعتقال، المزاعم الروسية، وذكر أن المساعدات التي قدمتها روسيا أكثر من نصفها ماء، حيث تبلغ الكمية 2 طن من المياه، في حين أن المواد الباقية رديئة وغير صالحة للاستهلاك البشري بسبب وجود "حشرة" السوس داخلها.

وبدوره الناشط الإعلامي عمر المدني، قال لـ"أورينت نت"، إن جميع المساعدات التي أدخلها الاحتلال الروسي للغوطة الشرقية بعد سيطرة نظام الأسد عليها، شكلية، ولا تكفي الحصص الموزعة على السكان لأكثر من ثلاثة أيام، وغالباً ما تكون عبارة عن مياه معبأة وبعض الأواني البلاستيكية والألبسة، وكمية قليلة من المواد الغذائية تتضمن العدس والأرز.

 وأضاف أن ضباط الاحتلال الروسي يقومون بتوزيع المساعدات أمام عدسات إعلامهم والإعلام السوري بشكل مهين ومذل للأهالي وبشكل عشوائي.

ويتبع الاحتلال الروسي سياسة التقرب من السكان في المناطق التي وقعت ما يسمى باتفاق "التسويات" عبر توزيع المساعدات الإنسانية مستغلاً تردي الأوضاع الإنسانية وسرقة مسؤولي نظام الأسد للمساعدات الأممية.

وكانت روسيا وقعت مع نظام الأسد عقوداً طويلة الأمد لاستثمار ميناء طرطوس، واستثمار مناجم الفوسفات في محافظة حمص والتي تعتبر من أغنى مناجم الفوسفات في العالم، كما سيطرت الشركات الروسية على مفاصل الاقتصاد الخارجي والداخلي، وبدأت المنتجات الروسية تغزو الأسواق السورية، في حين تستورد روسيا المنتجات الزراعية السورية بأرخص الأسعار. 

يشار إلى أن الاحتلال الروسي ساهم بشكل فاعل في دعم "نظام الأسد" للسيطرة على الغوطة الشرقية، في شهر نيسان من العام الماضي، في عملية عسكرية أدت لمقتل أكثر من 1500 مدني وجرح الآلاف، وانتهت بفرض اتفاقية تسوية، وتهجير نحو 62 ألف شخص للشمال السوري.

إقرأ أيضاً

الاحتلال الروسي وميليشيا أسد يكثفان قصفهما على بلدات بإدلب.ميليشيا أسد تفشل بالتقدم على محور الكبينة وتتكبد خسائر جديدة.دول "البريكس" تطالب بالالتزام بوقف إطلاق نار مستدام في إدلب.الجيش الوطني يسيطر على مناطق جديدة بمحيط تل تمر بالحسكة.مقتل 4 عناصر من ميليشيا قسد بمعارك مع الجيش الوطني.المبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري: دعمنا لـ"قسد" مؤقت .الناتو: هناك خلافات بين الدول الأعضاء بشأن شمال شرق سوريا.واشنطن تدعو دول التحالف الدولي لاستعادة مواطنيها المنتمين لداعش .الخزانة الأمريكية تدرج 12 شركة وشخصية مقربة من "نظام أسد" على لائحة العقوبات.الليرة السورية تسجل أدنى سعر لها والدولار يتخطى حاجز 700 ليرة.مجلس الشيوخ الأمريكي: ننتظر قرار تركيا حول شراء منظومة إس 400 الروسية.المحتجون في العراق يفترشون الساحات في بغداد ومحافظات الجنوب.توافق سياسي في لبنان حول تسمية الوزير السابق محمد الصفدي رئيسا للحكومة.وقف لإطلاق النار في غزة وحصيلة الضحايا وصلت لـ 34 قتيلا.يمكنكم مشاهدة أورينت على الترددات التالية:.نايل سات: 11603 - أفقي - 5/6 - 27500.هوت بيرد: 11747 - أفقي - 3/4 - 27500.يمكنكم الاستماع لراديو أورينت على الترددات التالية:.دمشق 96.5 - ريف دمشق 96.7 - درعا 99.2 - اللاذقية 94.2.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8