هجوم على فرع الأمن الجنائي في إدلب.. من وراءه؟

تاريخ النشر: 2020-09-29 14:44
قتل شخص وأصيب آخرون جراء هجوم على فرع الأمن الجنائي التابع لـ "حكومة الإنقاذ" في مدينة إدلب شمال سوريا.

وقال المسؤول الإعلامي في حكومة "الإنقاذ" ملهم الأحمد، إن الهجوم جرى صباح اليوم من قبل مجموعة وصفها بـ "الغادرة" على بوابة الأمن الجنائي وسط إدلب.

وأضاف الأحمد أن "المجموعة المهاجمة أطلقت الرصاص على عناصر الفرع، الذين اشكتبوا مع المهاجمين ما أدى إلى مقتل أحدهم، وإصابة عنصرين من الفرع بشكل طفيف".

ولم يتبن أي طرف الهجوم حتى إعداد التقرير، في حين لم تكشف "حكومة الإنقاذ" التابعة لـ "هيئة تحرير الشام" أي تفاصيل عن الحادثة في ظل عمليات أمنية تعلن عنها ضد خلايا تصفها "إرهابية" في المنطقة.

وتشهد محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة "الإنقاذ" حوادث أمنية متكررة على الصعيدين العسكري والمدني، وتتمثل معظم تلك الحوادث بعمليات اغتيال تطال عسكريين ومدنيين.

وتأتي الحادثة بعد يومين على إعلان “جهاز الأمن العام” التابع لحكومة "الإنقاذ" في إدلب قتل القيادي في تنظيم “داعش”، يوسف نومان، الملقب بـ "أبو الحارث”، مع أحد مرافقيه في عملية أمنية، السبت الماضي.

ويشن الجهاز الأمني التابع لـ "الإنقاذ" حملات أمنية بشكل متواصل ضد خلايا يقول إنها تابعة لنظام أسد، أو لتنظيم "داعش" إضافة لنشراته اليومية حول القبض على المجرمين في المدينة.

وسبق أن تعرضت مباني حكومة "الإنقاذ" لهجمات متعددة، منها تفجيرية بسيارة مفخخة، كان أبرزها في شباط 2019، 
وأسفر الهجوم حينها عن مقتل 17 شخصا وإصابة 70 آخرين وفق الإحصائيات الرسمية.

وفي كانون الثاني عام 2019، فجرت سيدة نفسها في مقر الحكومة في إدلب، واتهمت الأخيرة حينها تنظيم "داعش" بالوقوف وراء التفجير، لكن التنظيم نفى ذلك في بيان.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتلى وجرحى بانفجار دراجة نارية مفخخة في الباسوطة شمال حلب."تربية إدلب" تعلق دوام المدارس في أكثر من بلدة بسبب قصف ميليشيات أسد.عودة نائب رئيس مجلس القبائل والعشائر "المعارض" إلى نظام أسد.ارتفاع حصيلة زلزال تركيا إلى 24 قتيلاً.مجلس الأمن يرفض مشروع قرار روسي صيني حول المرأة والسلام.كندا تعتزم استقبال أكثر من مليون لاجئ خلال 3 سنوات.فرنسا: توقيف رجل ثالث على ذمة التحقيق في هجوم نيس.أرمينيا تطلب من بوتين "مشاورات عاجلة لضمان الأمن".لندن..مظاهرة مناهضة لماكرون أمام السفارة الفرنسية.بلجيكا تعلق عمل مدرس بعد نشره رسماً مسيئاً للنبي محمد.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8