مسؤول إيراني يطالب بإعدام الرئيس حسن روحاني.. ما علاقة أمريكا؟

البرلماني الإيراني مجتبى زنوري - راديو فارادا
تاريخ النشر: 2020-10-19 15:34
قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، مجتبى ذو النور، إن الرئيس حسن روحاني يستحق أن يُعدم ألف مرة في اليوم، وإن الشعب الإيراني سيوافق على آرائه بإعدام الرئيس.

وكتب ذو النور في تغريدة له عبر "تويتر" موجهاً كلامه للرئيس الإيراني "السيد روحاني، إذا كنتم تبررون المفاوضات مع العدو، بالقول إن الإمام الحسن توصل إلى اتفاق سلمي مع معاوية لاحترام مطلب الغالبية العظمى من الشعب، الشعب الإيراني اليوم لن يرضى بأقل من إقالتك، وعلى المرشد الأعلى للثورة أن يأمر بإعدامك ألف مرة".

وكان الرئيس الإيراني أشار في خطاب ألقاه في 14 أكتوبر / تشرين الأول إلى أحداث مجيء الإسلام، وأصر على أن الإمام الحسن صنع السلام مع معاوية لأن "الغالبية العظمى من المجتمع والناس" يريدون السلام، وفقاً لموقع راديو فارادا المختص بالشأن الإيراني.

ووصف منتقدو روحاني التصريحات بأنها مقدمة لاستعداده للتفاوض مع الولايات المتحدة، خصوصاً مع انتهاء قرار فرض حظر السلاح على إيران ومضي أمريكا لتجديد القرار.

وانتقد ذو النور روحاني على تصريحاته بالقول إذا "تصرفنا وفقاً لرأي معظم الناس فلا بد من الحكم على روحاني بالإعدام لأن غالبية الناس غير راضين عن أدائه".


وتعتبر مقارنة وربط المفاوضات الإيرانية الأمريكية باتفاق الإمام الحسن مع معاوية له تاريخ طويل في الأدب السياسي الإيراني، إذ غرد المرشد الإيراني علي خامنئي، باللغة الفارسية في مايو/ أيار الماضي عن "الإمام الحسن" ووصفه بأنه "أشجع شخصية في تاريخ الإسلام"، كانت هناك تكهنات كثيرة حول ما إذا كانت التغريدة تمهد الطريق للتفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية.

كما استند روحاني في خطاب ألقاه في أوائل يوليو 2015، إلى السلام التاريخي الذي تم التوصل إليه في عام 661 على يد الإمام الحسن، للتنحي لصالح معاوية ومنع اندلاع حرب جديدة بين الطائفتين السنية والشيعية الناشئة آنذاك. 

وقال روحاني: "اتخذ الإمام الحسن قرارا مهما في ظروف صعبة كان من الممكن أن تدمر المجتمع المسلم"، مشيدا بقرار الإمام ووصفه بأنه "مرونة بطولية".

وعقب كلماته انتقد الأصوليون والحلفاء المقربون لخامنئي روحاني بوابل من الانتقادات، إلا أنه بعد أيام انضمت إيران بموافقة خامنئي إلى القوى العالمية الأخرى للتوقيع على الاتفاق النووي لخطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA).

ومع انسحاب الرئيس دونالد ترامب من خطة العمل الشاملة المشتركة في عام 2018 (الاتفاق النووي)، أكد منتقدو روحاني أن الوضع الحالي لا يمكن مقارنته بزمن الإمام الحسن، قبل حوالي 1400 عام.

وفي افتتاحيتها الخميس الماضي، أشارت صحيفة "رسالات" الأصولية إلى نفس الحجة، حيث كتبت أن روحاني لا يفهم السياسة ولا الدين.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتلى برصاص "الجبهة الشامية" التابعة "للجيش الوطني" في تل أبيض.مقتل قيادي سابق في الجيش الحر برصاص مجهولين شمال دير الزور.واشنطن تنشر حاملة الطائرات نيميتز في الخليج.العراق.. ارتفاع حصيلة قتلى أحداث ذي قار إلى 5.3 قتلى في هجومين منفصلين شمالي العراق.وفاة شقيق الرئيس السوداني السابق عمر البشير.روحاني: سنرد على اغتيال فخري زاده في الوقت المناسب.تحقيق بشأن إهمال محتمل أدى إلى وفاة مارادونا.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en