قصف إٍسرائيلي يحمل رسالة جديدة لإيران في سوريا

قصف إسرائيلي على مواقع عسكرية في سوريا - صورة تعبيرية - (وكالات)
تاريخ النشر: 2020-10-21 10:22
استهدف الجيش الإسرائيلي موقعا عسكريا للميليشيات الإيرانية في مدينة القنيطرة في رسالة إسرائيلية جديدة لرفض التمدد الإيراني في الجنوب السوري.

وذكرت وكالة إعلام أسد "سانا" اليوم الأربعاء أن صاروخا إسرائيليا استهدف مدرسة في قرية الحرية بريف القنيطرة الشمالي وأن الأضرار اقتصرت على المادية دون وقوع إصابات.

وعلق وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس على القصف الأخير بقوله: "لن أتطرق إلى من أطلق النار وعلى ماذا الليلة الماضية ولن نسمح للجهات الإرهابية من قبل حزب الله أو إيران بالتموضع عند حدود هضبة الجولان وسننفذ ما هو مطلوب من أجل إبعادهم من هناك".

وأشار الوزير الإسرائيلي في تصريحات نقلتها وسائل إعلام إسرائيلية، إلى أن جيشه كان وراء القصف الأخير على القنيطرة جنوب سوريا، حيث قال: "نحن ننفذ ذلك بمثابرة" بحسب تعبيره.

وتصر إسرائيل على منع إيران وميليشياتها من التمدد العسكري في سوريا وخاصة على حدودها، وأكدت مرارا في تصريحاتها الرسمية على خطر إيران ومشاريعها التوسعية والتأكيد على مطاردة تلك الميليشيات بكل الوسائل المتاحة لإبعادها عن المنطقة.

وكثف الجيش الإسرائيلي قصفه لمواقع عسكرية في القنيطرة المحاذية لحدودها مع سوريا خلال الأشهر الماضية وكانت أبرز تلك الضربات في آب الماضي شن حوامات إسرائيلية غارات صاروخية مكثفة على مواقع عسكرية دون معلومات عن حجم الخسائر.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان حينها: إن "طائرات ومروحيات حربية ضربت أهدافا تابعة للجيش السوري تشمل مواقع استطلاع وجمع معلومات ومدافع مضادة للطائرات".

وكانت قمة ثلاثية في مدينة القدس في حزيران 2019 جمعت مساعد الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي، جون بولتون، وسكرتير مجلس الأمن الروسي، نيقولاي باتروشيف، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

واعتبر نتنياهو خلال القمة حينها، أن رحيل القوات الأجنبية عن سوريا وخاصة الإيرانية، سيصب في مصلحة الدول الثلاث في إشارة إلى إسرائيل والولايات المتحدة وروسيا".

وكان تقرير لصحيفة الشرق الأوس في أيلول الماضي قال:إن الغارات الإسرائيلية ضد مواقع إيرانية في سوريا، على امتداد 23 شهراً، شملت 80 موقعا مستهدفاوأسفرت عن تدمير 270 هدفاً ومقتل نحو 500 شخص من القوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها.

وبحسب التقرير فإنه بين بداية 2018 وبداية أيلول الماضي شهدت الأراضي السورية 79 استهدافاً إسرائيلياً، أسفر عن إصابة وتدمير نحو 250 هدفاً ما بين مبانٍ ومستودعات ومقرات ومراكز وسيارات، وأسفرت تلك الضربات عن مقتل 509 أشخاص.

commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
قتلى برصاص "الجبهة الشامية" التابعة "للجيش الوطني" في تل أبيض.مقتل قيادي سابق في الجيش الحر برصاص مجهولين شمال دير الزور.واشنطن تنشر حاملة الطائرات نيميتز في الخليج.العراق.. ارتفاع حصيلة قتلى أحداث ذي قار إلى 5.3 قتلى في هجومين منفصلين شمالي العراق.وفاة شقيق الرئيس السوداني السابق عمر البشير.روحاني: سنرد على اغتيال فخري زاده في الوقت المناسب.تحقيق بشأن إهمال محتمل أدى إلى وفاة مارادونا.الرقة 102 – حلب 95.8 – إدلب 94.6 – حمص 94.6 – حماة 94.6.القامشلي 99.6 - الحسكة 99.6 - تركيا / الريحانية - أنطاكيا 95.8.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en