صحيفة ألمانية: أموال الأمم المتحدة تتدفق لمسؤولي حكومة أسد.. ما علاقة أسماء؟

حكومة أسد تسرق المساعدات الأممية
أورينت نت-ألمانيا: محمد الشيخ علي
تاريخ النشر: 2020-12-07 15:14
ذكرت صحيفة "جديد" الألمانية أن حكومة أسد تحتال من أجل الحصول على المساعدات الأممية، مشيرة إلى أنها لا تسمح لمنظمات الأمم المتحدة بالعمل في مناطق سيطرتها إلا عن طريق "المؤسسة السورية للتنمية" والتي تتبع مباشرة أسماء أسد.

وأضافت الصحيفة أنه بهذه الطريقة تتدفق أموال الأمم المتحدة لمسؤولي حكومة أسد ويتم توزيع المساعدات على الموالين فقط، في حين يتم حرمان العائلات المعارضة التي تعيش فيما يعرف بمناطق التسويات.

وأردفت أن حكومة أسد تعتبر أغلب النازحين داخل مناطق سيطرتها معارضين ويتم حرمان القسم الأكبر منهم من المساعدات.

وأشارت إلى أن الأمم المتحدة عندما تضع أسماء العوائل معارضة تحتاج إلى مساعدات يتم حذف أسمائهم من قبل المسؤولين في حكومة أسد الذين يعملون مع منظمات الأمم المتحدة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في مناطق سيطرة حكومة أسد يوجد حوالي 16 مليون أكثر من 11 مليون بحاجة للمساعدة وهم لا يملكون أدنى مقومات المعيشة، منوهة إلى أن حكومة أسد دمرت معظم المرافق الحيوية وفرضت عزلة كبيرة على سوريا والمتضرر الأكبر هو الشعب السوري.

وطالبت الصحيفة الحكومة الألمانية بالمزيد من الضغط لزيادة المساعدات للمحتاجين من السوريين كون ألمانيا ثاني أكبر دولة مانحة للمساعدات الإنسانية في العالم، مؤكدة بأن الوضع في سوريا كارثي ويتفاقم يوماً بعد يوم.
commentالتعليقات

إقرأ أيضاً

if($('.nav-wrapper').width()<900){ google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "8024336238"; google_ad_width = 300; google_ad_height = 250; } else { google_ad_client = "ca-pub-8530768961177157"; google_ad_slot = "1705860969"; google_ad_width = 728; google_ad_height = 90; }
هدوء حذر في درعا بعد اشتباكات بين ميليشيات أسد والثوار.قتيل وإصابات بتفجير صهريج نفط لميليشيا القاطرجي على طريق حمص طرطوس.ميليشيات أسد تقصف بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات بريف إدلب وحلب.السعودية تحذر من رفض الصادرات الزراعية القادمة من سوريا.إيران تُهاجم ناقلة نفط إسرائيلية في خليج عُمان.أمريكا تتهم إيران بتهديد الملاحة البحرية وتتوعد برد جماعي .رومانيا تهدد إيران بـ"الرد المناسب" وتستدعي سفير طهران .أمريكا تطلب من 24 دبلوماسياً روسياً المغادرة مع مطلع أيلول .تُركيا تقترب من السيطرة على الحرائق.هجوم جديد يستهدف ناقلة نفط قبالة إمارة الفجيرة في خليج عُمان.https://www.facebook.com/Orient.Tv.Net/.https://twitter.com/orientnews?lang=en