أفاد المكتب الإعلامي في محافظة الرقة بإقدام تنظيم داعش على إعدام أكثر من 100 مقاتل من مقاتلي الجبهة الإسلامية الأسرى في المحافظة لدى التنظيم. يأتي هذا في وقت أفاد فيه مراسل أورينت نيوز باسطنبول أن الحكومة التركية أغلقت معبر تل أبيض نهائياً في الرقة، كما قامت بسحب جميع الأجهزة من هناك حتى إشعار آخر. وهو مايؤثر سلباً ليس على الرقة فقط بل وعلى محافظة دير الزور التي باتت محاصرة تماماً بعد أن قام النظام سابقاً بقطع طريق السخنة من المدخل الجنوبي للمحافظة منذ أكثر من أسبوعين، وبعد إغلاق معبر تل أبيض الذي كان يغذي المحافظة إغاثياً وصحياً. أما بالنسبة للحدود مع العراق فهي مغلقة أيضاً بالحواجز الكونكريتية التي تمتد من نهر الفرات إلى أكثر من 10 كم في البادية . يذكر أن دير الزور تشهد معارك عنيفة بين الثوار من جهة وتنظيم داعش، وبين الثوار وقوات النظام من جهة آخرى.