المجموعات الشيعية القادمة للقتال في سورية: من أين وإلى أين؟

المجموعات الشيعية القادمة للمقاتلة في السورية من أين ومن هي؟
ملف أعده لـ (أورينت نت): عباس الديري
تاريخ النشر: 2014-05-28 23:00
من أين أتت المجموعات المقاتلة إلى جانب الأسد ومن هم؟! ولماذا يتشحون بالسواد ويرفعون رايات طائفية؟ ومن هي زينب التي يقاتلون تحت رايتها؟ والحسين الذي يطلبون ثاراته؟!
كثر الكلام وكثرت التكهنات والتحليلات حولهم.. فمن يدعمهم ولماذا يدعمون الأسد في سوريا، وهل يقاتلون إلى جانب جيش الأسد تحت اسماء لألويتهم وكتائبهم الطائفية أم تحت راية الأسد المقاوم؟!!
الملف التالي محاولة للتعريف بهذه المليشيات ومنابتها الطائفية وغاياتها!
(أورينت نت)



بات من المعلوم أن العراقيين يشكلون عماد القوات المقاتلة الشيعية في سوريا بالإضافة للإعداد كبيرة قادمة من لبنان يتبعون لحزب الله الشيعي اللبناني، حيث تبقى مشاركة الحرس الثوري الإراني استراتيجية وتحمل في طياتها الخبرة القيادية، ما هي أسبابهم للمحاربة في سوريا، أين يتواجدون، وهل لهم تأثير في المعارك على الأرض؟.
كل هؤلاء الذين يقاتلون إلى جانب النظام السوري، ومنذ بدايات الثورة السورية بسلميتها في البداية وإنتقالا إلى العسكرة أخذ داعمو الأسد يمتازون بالطائفية، بدأ الكلام عن حزب الله اللبناني وعن دوره في مساندة النظام السوري، وما لبثنا أن رأينا أعلام الحزب الصفراء ترافق حشود مؤيدو الأسد في المسيرات المتفق عليها، وفي محاولة لحماية رجل طهران في دمشق، الحرس الثوري أرسل امدادات عسكرية "مقاتلين وسلاح" لدعم بشار الاسد وتروج لها شعبيا في ايران بانها بغرض مصارعة الامريكان في بلاد الشام.

وفي تصريح للجنرال محمد اسكندري "قائد فيلق الحرس الثوري" بملاير في محافظة همدان بمدينة "ملاير" وسط إيران أن قادة الحرس الثوري جهزوا 42 لواء و138 كتيبة لمواجهة من وصفهم بـ"الأعداء" ولحماية رجلنا بشار الاسد في سوريا.
لا يخفى على أحد أن عناصر ومدربين من حزب الله اللبناني ومن الحرس الثوري الإيراني أصبحوا يتواجدون على الأراضي السورية بأعداد كبيرة ، وتقسم هذه الكتائب والألوية إلى أعداد ومسميات نبداء مع الأشهر والأكثر خبره والمتواجد في العاصمة دمشق.

حزب الله اللبناني
حزب الله اللبناني هو تنظيم سياسي عسكري بآن واحد، انشأ على الأراضي اللبنانية بعد أن اجتاحت إسرائيل بيروت في عام 1982، يضم في صفوفة أبناء الطائفة الشيعية المتواجدون في لبنان، حيث يتواجد الشيعة في جنوب لببنان والضاحية الجنوبية من بيروت، قبل أن يتشكل حزب الله اللبناني كان الشيعية اللبنانيون منضمين لحركة أمل الشيعية، ويبلغ عدد الإجمالي لمقاتلي حزب الله 50 ألف، وتتراوح تقديرات أعداد المقاتلين الذين أرسلهم حزب الله إلى القصير بين المئات وبضعة آلاف لكن أغلب المراقبين يقولون إن العدد يتراوح بين 1500 و2500 عنصر، ولا يوجد عدد دقيق لعناصر حزب الله المتواجدين في سوريا.



حركة النجباء(حزب الله العراقي)
بدأت حركة النجباء العمل العسكري في تسعينيات القرن المنصرم ضد نظام صدام الحسين في العراق أثناء محاربة العراق إيران حيث اسسه حسين الشهرستاني ليعمل ضد العراق لصالح إيران، ويتزعم حزب الله العراقي"واثق البطاط" وبحسب تصريح البطاط إن عدد مقاتلي الحزب تجاوز 300 ألف شخص عراقي شيعي، وقد أعلن البطاط بتاريخ 113 دخولة الأراضي السوري لحماية مرقد السيدة زينب جنوب العاصمة دمشق، وبعد أقل من اسبوعين شيع أبنا الحزب 6 عناصر في محافظة الميسان العراقية قالوا أنهم قتلوا دفاعاً عن المقدسات في سوريا.


جيش المهدي (لواء اليوم الموعود)
جيش المهدي هم عدد من العناصر المنسحبة من تشكيلات أخرى في العراق، قال ناشطون في بداية الثورة أن أعداد من جيش المهدي دخلوا مناطق في جنوب العاصمة دمشق وأنهم يشاركون في قمع الثورة السورية.


حزب الله الإيراني(الحرس الثوري الإيراني)
حزب الله الإيراني هو حركة إيرانية تشكّلت منذ أن استلم الخميني الحكم في طهران ، حيث يعد روح الله الخميني مؤسس "الجمهورية الإسلامية الإيرانية"، وعادةً يُشار في وسائل الإعلام إلى أفراد الحرس الثوري الإيراني بدلاً من الحزب نفسه، وذلك لأن حزب الله لم يكن حركة مستقلة محكمة التشكيل، وإنما حركة مكوّنة من مجموعات مفككة تتمركز غالبًا حول أحد المساجد، وتعتقد أن الحكم لآية الله أو الإمام هو الحكم الإسلامي، وقد شاركة في قمع الثورة السورية من الأيام الأولى من خلال إرسال قادة عسكريين استراتيجيين و لم تتأخر بإرسال عناصرها للقتال بجانب صفوف النظام وقد بث ناشطون صورا كثير للعناصر الحرس الثوري في حلب وفي مناطق إخرى ولم يتم التأكد من الأعداد الموجودة على الأراضي السورية ، كما أكد قائد عسكري في الحرس الثوري الإيراني أن إيران قد شكلت حزب الله السوري.

وما إن اختفت التحديات السياسية التي كان يواجهها النظام حتى امتدت هجمات حزب الله لتشمل مجموعة واسعة النطاق من الأنشطة المكروهة لأسباب "أخلاقية" أو "ثقافية"، مثل عدم الالتزام بالحجاب، الاختلاط بين الجنسين وشرب الخمر.


لواء ابو الفضل العباس
بدأ ظهور لواء ابو الفضل العباس في سوريا بشتاء ٢٠١٢ وظهر الواء في منطقة السيدة زينب المتاخمة للعاصمة دمشق ومنذ نشأته ظهر اللواء بشكل فرقة عسكرية عالية التنظيم والتدريب متمتعة بتسليح حديث ونوعي على مستوى الأفراد ما يجعلها شديدة الفعالية في حرب المدن والشوارع، فضلاً عن ذلك يتمتع اللواء بهيكلية وقيادة عسكرية واضحة وعلى تنسيق تام مع جيش النظام.

من الممكن أن نلاحظ في الإصدارات الدعائية للواء جودة التسليح ونوعيته المشابهة لحد بعيد تسليح حزب الله، إن كان على مستوى السلاح الفردي أو المتوسط أو حتى جعب الذخيرة والبزات العسكرية، وكل هذه المعدات غير موجودة لدى جيش الأسد.

يضم لواء أبو الفضل العباس مقاتلون سوريون وعراقيون ولبنانيون وفدوا إلى سوريا للدفاع عن مقام السيدة زينب كما عن مقام السيدة رقية في ضواحي دمشق بحسب زعمهم، وأعداد قليلة من الشيعة المتواجدين في المنطقة، وهي حال عدد من المقاتلين الأفغان والباكستانيين من سكان السيدة زينب القدماء وتأتي تسمية اللواء نسبة لأبي الفضل العباس نجل الإمام علي بن أبي طالب، حارب مع الإمام الحسين في معركة كربلاء الشهيرة، وهو مثال من أمثلة التضحية وبذل النفس في الثقافة الشيعية لتاريخنا هذا.

لدى اللواء أمين عام، وهو سوري معروف بإسم"أبو عجيب"، ما يذكر بهيكلية حزب الله اللبناني الشيعي وطريقة نشأته ، واللواء يشبه عصائب أهل الحق العراقية الشيعة سنذكرها لاحقا، وأبو هاجر هو أحد الأسماء البارزة الأخرى في قيادة اللواء، وهذا الأخير عراقي سيبرز في قيادة فرقة أخرى تحت مسمى لواء ذو الفقار إلى جانب أبو شهد الجبوري وهو إسم دخل التداول بعد معركة النبك الأخيرة.

وانطلاقاً من لواء أبو الفضل العباس، حيث يحط المقاتلون الشيعة الوافدون وحيث يتم تمرسهم على الحرب، سيتم إنشاء عدة فرق مقاتلة، وجل المقاتلين في صفوف اللواء هم من العراقيين وينتمون لفصائل مقاتلة شيعية في بلادهم كعصائب أهل الحق وجيش المهدي أما اللبنانيون فينتمون لحزب الله .


لواء ذو الفقار
إنشاء لواء ذو الفقار في شهر حزيران عام 2013، وبحسب مصادر مطلعة وقريبة من لواء أبو الفضل العباس وسبب الإنشقاق عن لواء أبو الفضل العابس يعود إلى إشكال تطور لإطلاق نار أدى لوقوع عدد من القتلى بين مقاتلين سوريين وعراقيين"شيعة"، ولرقع الصدع ولتجنب تطوره تم إنشاء لواء"ذو الفقار" بقيادة عراقية حتى وإن كانت هذه القيادة صورية، واليوم ينفرد بها الجبوري بعد سقوط أبو هاجر في معارك مع الثوار في أطراف العاصمة دمشق.

أبو شهد الجبوري هو القائد الثاني للواء"ذو الفقار"، بعد مقتل قائده الأول عمران أبو علي، الملقب بعمران الشمر، وهو يعتبر من مؤسسي لواء أبو الفضل العباس، و كان قد قاد عمليات لواء ذو الفقار خلال المعارك عند الجسر الخامس على طريق مطار دمشق الدولي وأبو كان مقربا من قيادات النظام الإيراني ، ذو الفقار هو سيف النبي محمد الذي كان بحوزة الإمام علي بن أبي طالب وفي المعتقد الشيعي سيعود الإمام المهدي وبيده ذو الفقار الذي يمثل حق الشيعة في الخلافة الإسلامية.

بدأ إسم اللواء يخرج إلى العلن وإلى التداول في معارك السيدة زينب والغوطة، إنما ما وضعه في الواجهة كانت مشاركته الأخيرة بقيادة الجبوري في معارك النبك حيث كان مقاتلو اللواء العراقيين في طليعة القوات التي احتلت المدينة.


لواء عمار بن ياسر
منطقة عمل لواء عمار بن ياسر المكون أيضاً من مقاتلين شيعة عراقيين تتركز في جوار مدينة حلب شمال سوريا، ما يعتبر خروجا عن الخطاب المعتمد فيما يتعلق بحماية المقامات الشيعية في دمشق وجوارها، وتم الإعلان عن اللواء في أيار 2013 في بدايات معركة القصير التي انخرط فيها حزب الله اللبناني والتي شكلت أول دخول علني للحزب في المعارك بعد دخوله في ريف القصير المتاخم للحدود اللبنانية، وينتمي اللواء لحركة حزب الله النجباء العراقية، ويعتبرون الشيخ أكرم الكعبي قائدهم وهو من قيادات عصائب أهل الحق.


كتائب سيد الشهداء
في نفس السياق وفي تأكيد لمنحى الحرب الشاملة تم الإعلان عن إنشاء كتائب سيد الشهداء، التي سبقت لواء عمار بن ياسر بأشهر قليلة في ربيع العام الحالي وهي كتائب عاملة في منطقة دمشق ولا يوجد أية معلومات وفيرة عنها سوى بضعة إصدارات دعائية.


لواء الإمام الحسن المجتبى
لواء الإمام الحسن المجتبى كالفرق العسكرية السابقة خرج من رحم لواء أبو الفضل العباس قيادة وجنودا وتم الإعلان عنه في تموز 2013 ومن مهامه الأساسية حماية المنطقة المحاذية لمطار دمشق الدولي ويذكر الناشطون الميدانيون أن لواء الإمام الحسن ظهر بفيديوهات يحتل مدينة شبعا في ريف دمشق الشرقي.


لواء أسد الله
لواء أسد الله هو آخر تشكيل من المقاتلين الشيعة العراقيين ظهر على الساحة السورية من خلال صور تم تناقلها على مواقع التواصل الاجتماعي، ويتصف هذا اللواء فضلاً عن تسليح المقاتلين المتميز كما باقي الفرق العسكرية الشيعية من حيث الجودة والحداثة والمصدر العراقي الواضح للبزات والجعب وكل مستلزمات القتال وحتى حشوات قواذف ال “آر ب ج7″ من لون ترابي صحراوي وهي غير معتمدة من قبل القوات المسلحة السورية النظامية، نلاحظ وكما يظهر في صور مقاتلي اللواء ارتدائهم شارات “سوات” أي قوات التدخل السريع العراقية الرسمية، ويبدو أن منطقة عمل هذا اللواء تشمل دمشق العاصمة حيث بعض الصور صورت في قلب سوق الحميدية.


الحوثيون
هم قبيلة متواجدة في اليمن تتخذ من صعدة مركزا رئيسيا لها، مؤسسها حسين الحوثي، اسم حركتهم"أنصار الله" كما سميت في وقت سابق بـ (حركة الشباب المؤمن)، تأسست في عام 1992 لمقاتلة حكم عبد الله صالح آن ذاك، وتقوم جماعة الحوثيين بشن هجمات للدولة المنية من تاريخ إنشاءها للوقت الراهن، وذكر مصادر سورية أن أعداد كبيرة اتت لتشارك نظام الأسد في قمعها للثورة السوري، كما نشر بعض المواقع المقربة من الحوثيين صور لعناصر قالت إنهم قتلوا في دمشق.


المقاتلون الافغان والباكستان الشيعة
فضلاً عن المقاتلين اللبنانيين والعراقيين وصل إلى سوريا وبحسب عدة مصادر مقاتلون من التبعية الأفغانية والباكستانية، حسب ما ظهر في عدد من الإصدارات الدعائية والصور، ويعول البعض ذلك إلى رغبة بعض القيادات الأفغانية القبلية في تدريب هؤلاء وتمريسهم على قتال المدن والشوارع في سياق استباق وصول الحرب السنية الشيعية إلى بلادهم التي يزعم القبليون في رواياتهم أن المهدي المنتظر سيظهر بعد إراقة الدماء وإرتكاب المجازر.


ختاما نشير إلى أن عدد الفرق الشيعية المقاتلة على الأراضي السورية، قد وصلت إلى ما يقارب ال30000 مقاتل، وهم عناصر حزب الله اللبناني بالاضافة للمقاتلين إيرانيين وباكستانيين وأفغانين ويمنيين"حوثيين" ومن الملاحظ أن العدد الإجمالي قد يرتفع إلى أكثرمن ذلك نظرا للتحشيد الطائفي التي تشهده المنطقة، ويذكر أن المليشيات الشيعية قد وصلت إلى سوريا مدربين على القتال وعلى استعمال مختلف أنواع الأسلحة الفردية، إلا أن التمرس بحرب الشوارع يتم على أرض المعركة، ويجدر أيضا التنويه إلى تواجد فعال لمدربين ومشرفين وخبراء اتصالات من الحرس الثوري الإيراني ينخرطون بشكل مباشر في المعارك إن اقتضى الأمر كما حصل مؤخرا في منطقة حلب.

كلمات مفتاحية

إقرأ أيضاً