انعكاسات ومآلات مبادرة أوجلان

أورينت فيجن للدراسات والبحوث
تاريخ النشر: 2015-03-14 18:33
دعا زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان في 28 فبراير (شباط) 2015 من سجنه في جزيرة إيمرالي التركية إلى عقد مؤتمر استثنائي للحزب في أقرب وقت من أجل مناقشة وإقرار مسألة التخلي عن العنف وإلقاء السلاح. وتواجه دعوة أوجلان تحدياتٍ مع تحفظ تيار الرجل الثاني في الحزب جميل باييك، المقرّب من طهران ودمشق، على نزعة زعيم الحزب نحو التقارب مع أنقرة. يأتي ذلك فيما يخوض الفرع السوري للحزب (الاتحاد الديمقراطي) وجناحه العسكري (وحدات حماية الشعب)، بمساعدة أكراد تركيا والعراق، معارك مع تنظيم «الدولة» في الشمال والشمال الشرقي بعدما أعلن من جانبٍ واحد «الإدارة الذاتية» لحكم المناطق الكردية.


للتحميل اضغط هنا 

كلمات مفتاحية